الرئيسية / فتاوى / ♦ سائل يقول ♦ السلام عليكم والزوج يدعو على زوجي ليلاً ونهاراً لأن زوجي ما يرسل له مصروفاً. والسبب أن زوجي ما يرسل لأبيه مصروفاً إن أباه غني وما يصرف على من يجب عليه النفقه عليهم فقام زوجي بالإنفاق على العائلة بدل أبيه. فمن المخطئ زوجي أو أبوه؟

♦ سائل يقول ♦ السلام عليكم والزوج يدعو على زوجي ليلاً ونهاراً لأن زوجي ما يرسل له مصروفاً. والسبب أن زوجي ما يرسل لأبيه مصروفاً إن أباه غني وما يصرف على من يجب عليه النفقه عليهم فقام زوجي بالإنفاق على العائلة بدل أبيه. فمن المخطئ زوجي أو أبوه؟

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

🔹 الجواب:

💢 الحمد لله والصلاة على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه أما بعد

الجواب :
لاشك أن الأب هو المخطئ؛ لكن من باب البر الصبر عليه وإقناعه بأسلوب حسن لأنه أب والنبي صلى الله عليه وسلم يقول: (أنت وماملكت لأبيك)(ولوأمراك أن تخرج من دنياك فاخرج لهما..)
فيحاول الابن إقناع الأب بصورة حسنة.
والله الموفق

____________________
—————————–

✍ أجاب عنه:

♦ الشيخ أبو عمر
أحمد بن حسن الجعري
حفظه الله تعالى